العودة   أكاديمية التدريب الاحترافي > أكاديمية التدريب الاحترافي لتطوير الذات > أكاديمية الموهبة والإبداع
 

إضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-21-2021, 01:58 AM
الفهد الثائر غير متواجد حالياً
الفهد الثائر
الأعضاء
 

افتراضي البروفسور رشـــوان يقترح خط الهلال الدولي بديلاً لخط جرينتش

البروفسور رشـــوان يقترح خط الهلال الدولي بديلاً لخط جرينتش
البروفسور رشـــوان بإستراتيجياته المعروفة و التي يدرسها الملايين الآن حول العالم من خلال كورساته المجانية على الأمازون

Essential Strategies for Technopreneurs

البروفسور رشــوان هذه المرة إستخدم إستراتيجيته المعروفة

"عندما يبالغ الأمر في التعقيد العضال, إرجع مباشرة للاساسيات" Professor Rushwan

بنفس إستراتيجية البروفسور رشــوان المشهورة قام بحل مشكلة إتجاه القبلة في أهم بقاع العالم منذ ثلاثين عاماً و التي كان الأمر وقتها مسبب للعراك بين اتباع الديانة الواحدة و شماته أعدائهم بهم

قد يتفهم البعض في حالة إستحالة التواصل بين قطاعات الامة أن يكون لكل مجتمع إسلامي مطلعه تخفيفاً عنهم حيث لا مشقة في الدين فالأمر في حدود الإستطاعة

( فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ )
القرآن الكريم - سورة التغابن - الآية 16

و لكن أن ترى أن يكون بيدك بوصلة و ربما محدد مواقع ثم تصر أن تدير ظهرك للكعبة في الصلاة تساهلاً فهذا أقل مما تسطيع

أن تعرف بشهادة آلاف المتخصصين أن الهلال بشروطه الشرعية لن يظهر للأرض بأي وسيلة و مطلع قبل خط الهلال الدولي لهذا الشهر ثم تصر على التظاهر بالتحري قبلها بساعتين تضييعاً لأوقات المسلمين و إحباطاً لهم فالأمر هنا يتعلق بالإخلاص

البروفسور رشــوان يجمع ثانية بين المبادئ الشرعية و أحدث الأسس التقنية و بالتالي صدق أولا تصدق

https://www.rushwan.org

تم حل مشكلة هلال رمضان بحمدالله تعالى - نسألكم الدعاء

الشروط الشرعية الأقل و المتفق عليها للهلال تعديه المحاق و الا يقل عن 2% و أن يكون فوق افق الأرض بخمس درحات على الأقل و يسار الشمس بثمان درجات على الأقل و بالحسابات الدقيقة نفسها التي يحسب بها الكسوف الذي يجمع ناس أكثر ممن يجتمعون لتحري الهلال للأسف يتم بناء خط الهلال الدولي شهرياً كما سنرى يجمع مئات المناطق التي سترى الهلال بكل تأكيد بإذن الله تماماً كما يحدث و يصور الإعلام الكسوف و لكن للأسف نوايا من يدعون التحري تدعوا للتساؤل عن إصرارهم عن إحباط الأمة الإسلامية و تصوير الأجيال السابقة أم الأجيال التالية كمجموعة من الفاشلين - إفشال المسلمين من الإرصاد لله و رسوله صلى الله عليه و سلم و يتوجب العقاب الشديد

كل من هو شرق خط الهلال الدولي هو مناطق الليلة السابقة لهذا الشهر

كل من هو غرب هذا الخد هو مناطق إستقبال الشهر الجديد و خاصة من يعتمدون التحري الفلكي المؤكد بالرؤية

وبالتالي تستقبل الأمة الإسلامية كلها الشهر الجديد على قلب رجل واحد بحمدالله

من الخطأ قياس أيام المسلمين على أيام تقاويم غير المسلمين و هذا من اسباب المشكلة فاليوم في الإسلام يبدأ بليلته رحمة من الله كما سنشرح لاحقاً, و بالتالي عندما يقع أول رمضان أو العيد أو الحج في ثلاثاء و أربعاء التقويم الميلادي أو الكردي أو البوذي فهذا خطأ من يخلط بين التقويمين فإن كان أول رمضان هو الأربعاء فسيبدأ بأربعاء ليلية المسلمين و يمر كيوم واحد بدأ من خط الهلال الدولي لكل الأمة الإسلامية - الخطأ في إدعاء إختلاف الأمة هو الخلط بين التقاويم و هو إحترام غير كاف للتقويم الذي أراده الله لأمة خير البرية بغض النظر عن التقاويم الوضعية بالعشرات حول العالم البائس

لقطات من حل البروفسور رشــوان لمشكلة إتجاه القبلة منذ ثلاثين عاماً

ما هي إستراتيجية حل مشكلة الهلال نهائياً
تتأسس إستراتيجية البروفسور رشـــوان على إعتماد خط الهلال الإسلامي للأمة الإسلامية

يماثل في الفكرة خط جرينتش

"Prime Meridian"

و لكنه أكثر عملانية و يعتمد الشروط الشرعية و الأسس التقنية كما جمع بينهما البروفسور رشــوان


مقدمة لابد منها
بعد أن أصيبت أغلب قطاعات الأمة بالإحباط من الوحدة و لو على تاريخ اشرف الاوقات من رمضان وحج وأعياد

بعد تلاعب الجهات المختلفة و الكثير منها مشبوهة رصد الهلا حتى أصبح الأمر عرضة لألعاب السياسة وإظهار الفرقة و إثبات التبعية بدلاً من أن يكون الامر كله لله العزيز القدير

بعد أن طالت العبثية أشرف أمور المسلمين من أوقات الصيام من قبل الصهاينة والماسونيين المندسين في اشكال لن تصدقها يتمتعون بآمان أكناف المسلمين الذين تخلى اغلبهم في إقامة الشرع في بيته و هي معصية عظيمة في حين يكيدون لهم لتدميرهم من الداخل

حتى أصبحت الفتنة أن تفكر في منطقية إتفاق غيرنا و تشرذمنا؟ - في الحقيقة, الأمر مخطط له و المستهدف كل مسلم ومسلمة

وصلت الفتنة أن يفكر أحدهم لماذا نظامنا التقويمي ليس شمسياً مستقراً أو حتى مشابهة لوضعيات الشرق و الغرب المستقرة كما نراها

الحقيقة في الواقع مخالفة تماماً لغسيل المخ الذي تمارسه الفضائيات و الإعلام الإملائي بأقمار صناعية ليس لك أن تنشئ فيها صوتك إلا إن كنت متواطئاً على الأمة الإسلامية بطريقة أو بأخرى إما بالتشتيت أو بالتغبير و لذلك لن تقدم عشرات الآلاف من المحطات المأجورة حل مشاكلك أبداً بل إما تشتتك أو تغبر الحقيقة عليك مهما كانت علامة المحطة و ثقتك بها - لا حلول للأمة الإسلامية و غذا حاول احد الضيوف تقديم الحل المخلص قاطعه المذيع المأجور بطريقة مدرب عليها و غير الأمر و هاجم الضيف و لن ترى الضيف المخل بالنظام العالمي ثانية, وهنا يتحول الأمر إلى فرض عين على كل مسلم ومسلمة و هو مصداق مسار قوله صلى الله عليه و سلم في الفتن

"امْرُؤٌ حَجِيجُ نَفْسِهِ وَاللَّهُ خَلِيفَتِي عَلَى كُلِّ مُسْلِمٍ" تفسير البغوي — البغوي (ظ¥ظ،ظ¦ هـ)

وصلت الفتنة ان يصل العديد من المسلمين بالقبول بالمكيدة و الإتفاق على واقعيتها بدلاً من حلها و هو ماحدث تماماً للأمم التي يظن المسلم و المسلمة أن تقاويمهم سهلة و ثابتة - الحقيقة و الواقع غير ذلك إنما هي الغيرة من مناعة تقويمك كقرآنك من التلاعب!, كيف؟



التقويم الشمسي حقيقة لم يكن أبداً ثابتاً بل تم التلاعب به عدة مرات فلا الأشهر كما هي و لا الأيام كما هي, راجع التلاعب بالتأريخ الميلادي

https://ar.wikipedia.org/wiki/

في الحقيقة التاريخ الميادي لايحمل ابداً الايام الحقيقية لأي مناسبة يدعيها أهل الأديان التي أخبرنا الله بتزويرهم لكتبهم بل الأمر و هي الفتنة التي يعيشونها أن الأمر في النظام الشمسي غير مسترجع لاخطاء الماضي في كل التقاويم الأخرى و لن نتوسع

بل المشكلة الأكبر لهم أنه عند الإنقلاب الزمني الذي حذرنا الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم و يبطأ دوران الأرض حتى تقف وتبدأ الدوران عكس إتجاهها الحالي لبدء علامة خروج الشمس من مغربها فعندها كل التقويم الشمسية و بل و الشمسية القمرية ستنهار و لا يبقى إلا حكمة الله التي ارتضاها لأحبابه ممن إرتضوا ما إرتضاه الله لهم التقويم القمري المعجز

{الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ غڑ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}سورة المائدة 3

العجيب أن الفتن تمر و لا يرى منها المسلم إلا الإنتصار لدين الله مالك الملك ذو الجلال و الإكرام

فعندما أعرضت قطاعات من الأمة عن تزويج الايامي و الصالحين ليعيشوا في الحلال و رفضوا الزواج ممن يرضى دينه كانت الفتنة وظهرت العنوسة بالملايين وظهر الزنا ما يلزمه من فقرو الأمراض في المسلمين و غيرهم - الله ينتصر لدينه دائماً مهما طالت الفتنة بحسب ما يستحقه العباد

و ما أن أعرضت قطاعات من الأمة عن التصالح المخلص والتحكيم الشرعي و الترصد المخابراتي الحتمي للظالمين لإنقاذ صالحي الأمة منهم و تحولت المحاكم لإدارات عمياء ترد بأحكام جائرة وصماء على وثائق كيدية و مزورة, ظهرت الضغائن حتى ظهرالتقاتل بالاسلحة النارية داخل محاكم لم تقم على منع الظلم بأي ثمن

القائمة تطول خارج موضع إستراتيجية البروفسور رشـــوان للخروج من فتنة رؤية الهلال

على الجانب الآخر - جانب اهل الله - جانب من رضوا بما رضي الله سبحانه لهم بحب و تسليم

تجد أن التقويم الهجري تقويم متجدد كتجديد الإيمان و يصلح أخطاء الماض بسهولة فلا يمكن لأي من الجهات سرقة عشرة أيام كاملة كما حدث في أحد مرات التحريف في التقويم الميلادي بدون أن يتم ضبطه في نهاية الشهر بسهولة و لو بيوم واحد و يتم ضبط لتاريخ من جديد - أدريت الأن لماذا يحسدك غيرك على نعمة الله

"إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ" سورة التوبة - 36

فإن لم تستطع الأمر الإتفاق على ممارسة شرع الله في شهوره, أتظن أنها قادرة على إقامة اي شئ آخر و إن لهذه الأمور إستراتيجيات لدى البروفسور رشـــوان تفسر التعتيم الإعلامي الشديد عليه و محاولات العديد من الجهات تدبير المكائد لمنعه من المساهمة في رفع الغمة عن الأمة

بل في الفتن القادمة استراتيجية البروفسور رشـــوان تضمن إستمرار سلس للتقويم بعكس تقاويم العالم الأخرى كافة و التي ستسير بالعكس و ترتد الفتنة على صانعيها و يظهر أمر الله سبحانه

هنا يجيئ دور كل مسلم و مسلمة في حديث الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم المذكور أنفاً

فتجد مئات الملايين يبحثون في مواقع شتى لغاياتهم و لكن عند محاولة أي منهم بحث الهلال وجدت التشتيت و التغبير فأغلب المواقع تتكلم عن منازل القمر السبعة و الثمانية و العشرين و آخرى تصر على دائرة مغلقة من فتاوى عصر ماقبل التقنيات بوجوب خروج الجميع للتحري مما أصبح يسبب الإحباط للأجيال و كأننا لا نعرف اين تماماً سيظهر الهلال بالتوقيت بالثانية لمائة سنة قادمة و أين و في اي نقطة على الأرض, بل واصبحنا كمن ضاعت نقوده في الظلام و هو يصر على البحث في النور لأنه أسهل بدلاً من أن يضيء شمعه, البروفسور رشـوان هنا يضيء الأمر بالكامل فأكمل القراءة حفظك الله


إستراتيجية البروفسور رشــوان في الرصد العصري للهلال
تخيل احدهم يرفض إستخدام الساعة لصلاة الظهر و يصر على وضع عصا في الشمس ليختفي ظلها ليصلي الظهر فيعاند الظل رفضه لغوياً لعلم الفلك لشبهة النجوم ولأن موقعه مداري شمالى خط الإستواء و الشمس ليست متعامدة في وقت الظهيرة بل يدور الظل حول العصى و لا يختفي ابداً - فيرمي السيد الذكي العصى و يقول لا ظهر اليوم سأنتظره غداً - هذا تماماً ما يحدث عند تجاهل العلم كوسيلة لطاعة الله

وما سبب دراسة الحساب لتوزيع التركات الشرعية - أليس الحساب علماً

وما سبب دراسة الجغرافيا لتحديد القبلة - أليست الجغرافياً علماً؟

اللغط اللغوي بين الفلك و التنجيم هو من قواعد الفتنة التي لن تصل بنا للقمة بين الأمم بل في القاع و الحضيض

و هذا تماماً ما فعله بعض من يدعون قيادة ديانة الأمة في رصد الهلال في غير موضعه مع علمهم بذلك مسبقاً و إتخاذ بعضهم للأمر وسيلة للترزق و الآخرين لفتنة المسلمين في أساسيات دينهم الحنيف و الكل يعلم أن لن يظهر إلا عند أو بعد خط الهلال الإسلامي المعروف بالحساب و مواقع فلكية مسلمة و غير مسلمة أثبتت صحتها لعقود الآن

الخطوة الأولى من إستراتيجية البروفسور رشوان هو تحديد خط الهلال الدولي لهذا الشهر "جرنيتش المسلمين" - كل ما هو شرق هذا الخط فهو الليلة السابقة للشهر الجديد تماماً كما يحدث عندما تزور خط جرينتش فتضع قدماً على اليمين لتكون في الساعة الحادية عشرة لليلة السابقة ثم القدم الأخرى لتكون في اليوم التالية بعد الساعة الثانية عشرة

ولكن في إستراتيجية البرفسور رشـــوان يكون الأمر أكثر جدية و إخلاصاً لله في تطبيق شرعه و لا نتخذ ديننا مع الله لهوا و لعباً فخط الهلال الدولي يمثل مدناً و قطاعات جغرافية كاملة للبدء منها و لما غربها و ليس خطاً وضعياً للهو و اللعب و هنا يجيء دور أختلاف المطالع حسب مكان الخط لهذا الشهر فالمدن على الجبال في إتجاه القمر الذي تعدى حجمه 2% و ميله الأفقي عن الشمس 8 درجات و فوق الافق رأسياً بخمس درجات و غروب هلاله بعد الشمس بدقائق من من نقاط تركيب خط الهلال الإسلامي - يختلف مكان الخط شهرياً و يتم حسابه بالحاسوب كما سنبين في الأمثلة التالية بطريقة شخصية كل مسلم و مسلمة حسب مكانه و بحث ليتحرى بنفسه إن كان حظ موقعه هذه المرة من نصيب الهلال فيقوم بتصويره و نشره كشهادة موثوقه فلكياً

يجب أن نلاحظ أن الإنقلاب الربيعي و الخريفي في ميل الارض و زاوية القمر تجعل إختلاف المطالع متغير إقتراب المواقع نفسها من القمر تختلف بإختلاف الفصل لميلان الارض و لكن في النهاية يتم تخطيط خط الهلال مسبقاً بسنوات لو أردنا و بالتالي يمكن لكن الواقعين على خط الهلال الدولي رصده و سواء تم رصده أو لا فقد دخل الشهر الكريم و عدم رصده هو تقاعس الأمة في توفير الرصد في المكان الصحيح و بالتالي يولد الشهر الكريم و لمن يصروا على الرؤية العينية الرصد في غرب خط الهلال الإسلامي و ليس شرقه و كل شهادة بالرصد شرق خط الهلال مردودة كمن يقدم أوراق نقدية مزيفة نعلم زيف إدعائها

أمثلة لخطوط الهلال

https://www.google.com/search?q=new+moon+visibility&client=firefox-b-d&source=lnms&tbm=isch&sa=X&ved=2ahUKEwikuO-Er_nvAhUgaBUIHXjZCdsQ_AUoAXoECAEQAw&biw=1536&bih=7 22


الخطوة الثانية في إستراتيجية البرفسور رشــوان في رصد الهلال
كما إتفقنا فإن خط الهلال الدولي هو خط الأمة الإسلامية حول العالم ليفرق بين ليلة أخر الشهر الهجري السابق و ليلة بداية الشهر الجديد فاليوم في الإسلام يبدأ بليلته و هذا من رحمة الله للإستعداد للصيام و الذبح و الأضحية و العيد و تحضير الهدايا و العطايا في اليوم التالي فليل المسلمين غني كنهارهم

بعكس لهو خط جرينتش فإن خط الهلال الدولي يشمل مدن كاملة ستشتهر بمرور الهلال بها دائماً في ظاهرة متكررة و نجاح تلك المدن في الرؤية الشرعية المبنية على البحث في المكان الصحيح و ليس العبث بمشاعر المسلمين المحبطين من إعدائهم داخل أكنافهم و الواجب مقاطعة أعداء المسلمين إن لم يكن طردهم و ليس محاصرة الأمة للصاحين و مقاطعتهم فتكون نتيجة تلك القطاعات من الأمة التي تقاطع و تحاصر الصالحين أن يذوقوا مما ذاق من حاصروا الحبيب محمد صلى الله عليه و سلم و المسلمين في شعب ابي طالب - إحذر مهادنة أعداء الله أو الشياطين في ثياب الصالحين و إحذر مقاطعة أهل الله و تفرق في المعرفة بينهم بإنجازاتهم خلال حياتهم, الأمر واضح و جلي

بالتالي يصبح معروفاً لهلال كل شهر أهم الأماكن و المدن لرصده - فالأمر معروف من الآن لمئة سنة قادمة و في حين يسخر غير المسلمين من إصرار من يمثلون المسلمين في البحث داخل حدودهم فقط مع تأكدهم أن خط الهلال الدولي لن يمر بهم هذا الشهر و لا هذا الرمضان و لا هذا العيد و لكنه التلاعب بمشاعر المسلمين

راجع خط الهلال و صمم بمجرد أن يكون فوق أو شرق مدينتك بغض النظر عن الحدود المزعومة و إختلاف المطالع خارج مسار خط الهلال الدولي أن ترصده فإن فشلت فصم على بركة الله إن كنت ممن يعتمدون ظهوره فلكياً مع الإعتبارات الشرعية في الزاوية ة الميل و التوقيت و لكنه فشل القائمين على الأمر في تلك المنطقة و إن كنت ممن يصرون على الرؤية البصرية راجع بقية التقارير في بقية المدن على مساره بإذن الله

توقعي و الله أجل و أعلم مع ظهور الأماكن المتوقعه أن تزيد جهود الرصد الصحيح و ينجح الرصد أكثر - المضحك في الأمر ان الخسوف و الكسوف يرصدا فلكياً قبلها بأشهر وسنوات و يتم معرفة خط الكسوف بنفس طريقة خط الهلال الدولي بالمدينة و درجة الكسوف و نسبته و مدته و يسافر له الناس بين الدول و لا يسافرون لرصد هلال رمضان رغم أنه أسهل في الرصد و المكان وأعلى أجراً وفائدة للأمة و تهلل وسائل إعلام الأقمار المأجورة للكسوف بكل تحديد ووضوح ثم تغبر على الهلال رغم تماثل الإستراتيجية تماماً فهو رصد بالعين مبني على حساب فلكي لم يخطئ لإعتمادة تقنية سلسلة الكتل بالتواتر بين عشرات الآلاف من الباحثين و العلماء أم لأن أول من إخترعها كان من علماء المسلمين المتقدمين؟ أليس يكفي إثنيت للشهادة بظهروه فلما تهميش عشرات الآلاف المئات منهم مسلمين؟- بل تجد الائمة يقبلون بالحساب الفلكي للكسوف و يستعدون لصلاة الكسوف قبلها أيام على الرغْم أن الأمر فلكياً بل تنبري الجمعيات الفلكية بالإحتفالات و التفاخر و إخراج الأجهزة و إعضائها و الإنتشار حول مناطقهم بفخر بعلمهم المنقول فإذا طبقت نفس الفكرة في طريقة خط الهلال الدولي تجد البعض يعيد التفكير, أفي القلوب مرض؟ - الآن نعرف أن الأمر يتعلق بكل مسلم و مسلمة و الا ينتظرا العبث ممن أمنوهم على مناسكهم


الخطوة الثالثة من استراتيجية البروفسور رشــوان في خط الهلال الدولي
الأرض كُرَوِيّة
تجد من جهات التشتيت و التغبير من يقول ما حظ الدول العربية في رؤية الهلال؟ و كأن الأمر مباراة - ذلك التحريش رده و مايمنع المسؤول عن التحري الإنتقال لخط الهلال الدولي و المشاركة بطائرته و أجهزته في إنجاز نسك الأمة في إتباع هدي الحبيب صلى الله عليه و سلم

الخطوة الثالثة من إستراتيجية البروفسور رشــوان في خط الهلال الدُّوَليّ هو تفهم كروية الأرض هو ما قاد إلى تصحيح إتجاه الصلاة بآلاف الأماكن بالأمة الإسلامية منذ ثلاثين عاماً, و كذلك نفس الكروية ستظهر نقاط رصد دائماً ما يمر به خط الهلال الدولي في أشهر محددة مما يحدوا جمعيات الرصد إن لم تكن مزعومة أن يكون مقرها بتلك النِّقَاط كسفارات رصد الأهلة للأمة الإسلامية

الترتيبات الحاسوبية تأخذ كروية الارض في الإعتبار بالطبع و المشكلة في إستيعاب كل فرد أن تلك الكروية تجعل خط الهلال الدولي له نمط يمكن تتبعه مسبقاً و بسنوات بحمد الله تعالى الذي من على الأمة الإسلامية بالعلم


وأن آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
طرق التواصل و الطلب و السداد و الإستلام
مع بنك التقنيات الدولي
التواصل: و الطلب
[email protected]
منصة الإستلام و متابعة الشحنات ببنك التقنيات الدولي
https://www.rushwan.com/ship
تراخيص و جوائز و آراء عملاء بنك التقنيات الدولي
https://www.rushwan.com/official

لمزيد من المعلومات قم بزيارة إتحاد منصات بنك التقنيات الدولي- علامة مسجلة
بنك التقنيات كيان غير تربحي عمل لأكثر من ثلاثين عاماً بحمدالله على رفع مستوى التقنيات الإستراتيجية المملوكة للمسلمين بريادة البروفسور رشــوان بتوريد معداتها و تقنياتها بل و نماذج عالية الآداء و الفعالية من المنتجات نفسها في القطاعات الصحي الطبيعي و النانو والهوفركرافت و المحركات الفائقة الآداء وإعذاب الماء و توليد الوقود و الزراعة من ماء البحر بالطاقة الشمسية بعلامات رشستار و نياجرا و نانوماكس و رشوان و طوافات - من العلماء المسلمين لأمة المسلمين - حلال و أخلاقية
للطلبات المستعجلة و التي يتفرد بها بنك التقنيات مثل الإكستريم بلاس و حقن الذكورة النانوية و النانوزبرجد و كورسات درء الإشعاع
رسالة قصيرة بسعر العادية 0096895832030
بنك التقنيات معروف في أكثر من مائة دولة و يقدم الآن الخدمات للجيل الرابع لزبائن بدأوا معه
منذ أكثر من ثلاثة عقود و تنتشر أعمالنا من خلال التوصية الشخصية و كلمة التجربة من مستخدم قديم
لمستخدم جديد
الرواج ليس أولوية لإدارة بنك التقنيات فالمبايعات تأتي في آخر الأولويات و إنما نجاح الخدمة
و المنتجات و رضا العميل و إجتياز الزبون من مرحلة الشكوى المحددة من مرض إلى مرحلة الراحة و
الرضا بحمدالله
بنك التقنيات لا يسعى لعمليات مضاربة السوق التي تلجاء لها العديد من الشركات الإستثمارية و
خاصة مصانع الأدوية ثاني أكبر تجار في العالم, ببساطة لأنه كما قال البروفسور رشــوان: صحة
الناس ليست تجارة
بنك التقنيات عمل لثلاثين عاماً بحمدالله على رفع مستوى التقنيات الإستراتيجية المملوكة للمسلمين بريادة البروفسور رشــوان بتوريد معداتها و تقنياتها بل و نماذج عالية الآداء و الفعالية من المنتجات نفسها في القطاعات الصحي الطبيعي و النانو والهوفركرافت و المحركات الفائقة الآداء وإعذاب الماء و توليد الوقود و الزراعة من ماء البحر بالطاقة الشمسية بعلامات رشستار و نياجرا و نانوماكس و رشوان و طوافات - من العلماء المسلمين لأمة المسلمين - حلال و أخلاقية
للطلبات المستعجلة و التي يتفرد بها بنك التقنيات مثل الإكستريم بلاس و حقن الذكورة النانوية و النانوزبرجد و كورسات درء الإشعاع
رسالة قصيرة بسعر العادية SMS 0096895832030
الأسعار بسيطة ولا تتغير في بنك التقنيات لثلاثين عاماً بحمدالله
بالرغم من أن كل منتج هو آخر تحديث عالمي للأبحاث في نفس المجال
معجزة بنك التقنيات - ليس فقط في ثبات الاسعار, التحديث المستمر للتركيب, لا لأنه ليس لدينا علامة أو منتج يحالوا للتقاعد و الدليل على ذلك منتج السوبر إكس منذ أكثر من ثلاثين عاماً بحمدالله تعالى






رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Free counters!